المقالات

لوفيغارو: "قوارب الموت" ومآسي الهجرة إلى الشمال

June 28, 2016

ترجمة المرصد الليبي للإعلام 

نقل موقع صحيفة لوفيغارو الفرنسية - تأسست سنة 1826 في عهد الملك شارل العاشر والمقربة من وسط اليمين الفرنسي- في تقرير نشر يوم 26 يونيو الجاري بعنوان: "إنقاذ أكثر من 3300 مهاجر سري قرب المياه الليبية" عن خفر السواحل الإيطالي أنه تم يوم الأحد إنقاذ 3324 مهاجرا قبالة ليبيا خلال 36 عملية، ما يرفع إلى أكثر من عشرة آلاف عدد الذين تم إنقاذهم منذ الخميس.

وأورد خفر السواحل أن المهاجرين كانوا يستقلون 25 زورقا مطاطيا وزورقا خشبيا واحدا، من دون أن يشيروا إلى سقوط ضحايا

وشاركت سفن خفر السواحل والبحرية الإيطالية في عمليات الإغاثة، وكذلك سفن لوكالة "فرونتكس" الأوروبية وعملية "صوفيا" ومنظمتي "أطباء بلا حدود" و"سي ووتش".

وكان متحدث باسمهم أشار في وقت سابق إلى إنقاذ 4500 شخص، لافتا إلى أن العمليات كانت متواصلة.

وأوضح أنه تم العثور على جثة في أحد الزوارق المطاطية،  وقال "بعد الطقس السيئ في البحر الذي استمر لأيام، ومنع إبحار الزوارق من ليبيا، سجلنا اليوم رحلات عديدة" إلى السواحل الإيطالية.

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت البحرية العسكرية الإيطالية إغاثة حوالي 1800 مهاجر في المتوسط في عمليات نفذتها عدة سفن.

وأفاد بيان "في ساعات الفجر الأولى، سجل تدفق كبير للمهاجرين من السواحل الليبية".

ووفقا للبحرية الايطالية، تمت إغاثة 31 زورقا مطاطيا في بحر الأسبوع الماضي على متنها 1800 مهاجر بينهم نساء وقاصرون.

وأوضحت البحرية الإيطالية أن خمس من سفنها شاركت في العمليات وسفينتين تابعتين لعملية "صوفيا" الأوروبية للتصدي للمهربين، وأربع سفن تستخدمها منظمات إنسانية غير حكومية.

ووفقا لتعداد للمفوضية العليا للاجئين في 19 يونيو الجاري، وصل أكثر من 56200 شخص بحرا إلى ايطاليا منذ مطلع العام.

 

وقضى أكثر من 10 ألف مهاجر في المتوسط أثناء محاولتهم الوصول إلى أوروبا منذ 2014 بينهم أكثر من 2800 منذ مطلع العام 2016، كما ذكرت المفوضية العليا للاجئين مطلع يونيو الجاري.



كلمات دلالية   :       ليبيا     الهجرة غير الشرعية