الأخبار

الحالة الاجتماعية في ليبيا

قد يشهد شهر فبراير انفراجة في ملف النازحين بانتهاء عودة عدد كبير آخر من العائلات النازحة من مدينة سرت٬ خصوصا بعد السماح لسكان عدد من المناطق بتفقد منازلهم٬ وانتهاء جزء كبير من عمليات التمشيط وإزالة مخلفات الحرب والألغام في عدد من المناطق٬ كما يرجح أن تتواصل المساعدات الإنسانية لمن تبقى من نازحي سرت في مدن مختلفة٬ إضافة إلي النازحين من تاورغاء ومثلهم من بنغازي وككلة وورشفانة٬ إضافة إلى المهجرين من بعض مناطق طرابلس إلي مدن الجبل الغربي٬ ويبقى تقديم المساعدات مقتصرا على المؤسسات الأهلية الخيرية والمنظمات الدولية٬ لعجز الدولة وعدم وجود أي ميزانيات تسييرية لمعالجة مشاكل النازحين.

http://loopsresearch.org//projects/view/158/?lang=ara